"الاتحاد للمعلومات الائتمانية" تفعّل ميزة نظامالربط بين التطبيقات A2A

"الاتحاد للمعلومات الائتمانية" تفعّل ميزة نظامالربط بين التطبيقات A2A

أطلقت شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية، الشركة الاتحادية المتخصصة بجمع واستخدام المعلومات الائتمانية وإصدار التقارير الائتمانية في دولة الإمارات، خدمة الحصول على التقارير الائتمانية من قبل المصارف من خلال ميّزة نظام الربط بين التطبيقاتA2A اعتباراً من شهر يناير. حيث تتيح هذه الميّزة ربط قاعدة البيانات للجهات المقرضة مع قاعدة بيانات شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية واستخدامها بشكل مباشر في عملية اتخاذ القرارات المتعلقة بالتسهيلات الائتمانية. ويعدّ المشرق المؤسسة المالية الرائدة في دولة الإمارات أول بنك يفعّل هذه الميّزة المقدمة من قبل شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية.

وأصبح الآن بإمكان البنوك والمؤسسات المالية وأية جهات أخرى مشتركة في خدمات الشركة الاستفادة من ميّزة نظام الربط بين التطبيقات (A2A)، والتي يتم من خلالها استخدام المعلومات الشخصية المستخرجة من رقاقة بطاقة الهوية الإماراتية، ومن ثم ادخال هذه المعلومات تلقائياً لاستكمال طلب التقرير الائتماني، واسترداد مجموعة من البيانات التي تختارها تلك الجهة وإضافتها مباشرة إلى نظام داخلي للموافقة أو رفض طلبات التسهيلات الائتمانية. يساعد هذا التحويل في تحسين العمليات الداخلية والقضاء على الأخطاء البشرية في إدخال البيانات، إضافة إلى استفادة العملاء من الحصول على الموافقات بشكل فوري.

وقال مروان أحمد لطفي، الرئيس التنفيذي للاتحاد للمعلومات الائتمانية: "يعدّ بقاؤنا ضمن منظومة التكامل الرقمي أمرا في غاية الأهمية، وتعتبر ميّزة نظام الربط بين التطبيقاتA2A أحدث وسائل ربط قاعدة بيانات الشركة بطريقة سلسة ودون أي جهد. حيث أصبح بإمكان المصارف والمؤسسات المالية وغير المالية مثل شركات الاتصالات، الآن تصميم نظام يساهم في صناعة القرارات الداخلية، حيث تقوم ميزة نظام الربط بين التطبيقاتA2A بتحليل المعلومات الائتمانية المقدمة من شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية بشكل فوري، وتستخدمها الجهات لتحديد التسهيلات والعروض والخدمات ومعدلات الفائدة في الوقت الذي يتم فيه خدمة العميل. وكون المشرق أول بنك يبدأ بتطبيق هذه الميزة المتقدمة، سيحفز المؤسسات المالية لتكون أكثر إبداعاً وابتكاراً في طريقة استفادتها من هذه الميزة، وستسعى للتميز بعروضها وخدماتها المقدمة للعملاء".

وقال عبد العزيز الغرير، الرئيس التنفيذي لبنك المشرق: "يسعدنا أن نكون أول بنك يبدأ بتطبيق ميّزة "الربط بين التطبيقات" A2A الجديدة، ويؤكد ذلك حرص البنك على تبني التقنيات الجديدة وتعزيز موقعه الريادي في القطاع المصرفي. تتيح هذه الميزة خدمة عملائنا بشكل أفضل، حيث ستكون عملية معالجة طلبات الحصول على القروض سهلة وخالية من الأخطاء، والأهم هو سرعة الإجراءات. وسوف تساعد هذه الميّزة عموماً في تحسين الإنتاجية والكفاءة من خلال سرعة إصدار الموافقة على الطلبات الائتمانية. وتعتبر شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية مبادرة هامة للقطاع المصرفي في دولة الإمارات، حيث تقدم للجهات المقرضة إمكانية أخذ القرارات الحكيمة فيما يتعلق بعملية الإقراض، ومن المتوقع أن يكون لذلك دور في تحسين نوعية المعاملات المصرفية مع مرور الوقت. ندعم هذه المبادرة بقوة وسنستمر في استخدام هذه الميزة لتبسيط عملياتنا وتعزيز تجربة عملائنا".

الوطن ـ الإمارات